منحت الممثلة الأميركيّة بلانكا بلانكو الصحف والمواقع الالكترونيّة الأجنبيّة، مادة إعلامية مثيرة للجدل بإطلالتها الجريئة   أثناء الحفل السنوي لتوزيع جوائز الأوسكار بنسخته الـ899، على مسرح دولبي في مدينة لوس  أنجلوس .

بلانكو كانت واحدة من  فريق  الفتيات الذهبيات  اللواتي  قدمن عرضًا  على السجادة الحمراء للاوسكار، لكنها أحدثت   ضجة في الحفل وفضيحة في الخارج ،وهي تظهر  بفستان ذهبي مفتوح لأعلى الساق اليسرى.

وارتدت فستانًا ذهبيًا مع تطريزات لامعة باللون الأخضر، ذو أكتاف أنيقة منفوشة، لكن ما كان ملفتًا فيه هو فتحته الطويلة جدًا من ناحية الساقين، ما وضعها بموقف محرج.

وسارت بلانكو على السجادة الحمراء من دون ملابس داخليّة ولم يزعزع ذلك ثقتها بنفسها، بل وقفت أمام المصورين  ليلتقطوا صورًا لها.

بلانكو اثارث ضجة بين الحضور الذين ارتفعت اصواتهم بمختلف انواع التعليقات، لكنها لم ترتبك توقفت قلييلًا،وأعطت للحضور قبلة بكفها ثم تابعت طريقها .

وبحسب الصحف والمواقع الالكترونيّة الأجنبيّة، لقد أفسدت الفتحة المبالغ في طولها إطلالة  بلانكو تمامًا.