وطني العـــربي  اما يكفيك فرقه
امـــــــا يكــــــــفي  تشتتنا كـ أوراق
تبعثرنا    العواصف  في الازقه  
وترمينا . تدمــــــــــــــــــرنا فننساق
اما  يكفي الشعوب بأن  تهاوت  
اما يكفــــــــــــي دموع العين رقراق
امـــــــــــــا يكفي نصيح  ولا مغيثاً  
ولـــــــــــــم يبقى لنا عهداً وميثاق
نـــــــــــرى ما لا تعد من الضحايا  
وتدميراً ودمعاً ملئ الاحــــــــــداق
واطـــــــــــــــفالاً  تموت بدون ذنباً  
وثكلا قد حملن الحــــــزن ابواق
نــــــــــــرى الاشلاء في كل الزوايا  
ولا نسمع ســــــوى مدفع وازهاق
نرى أحـــــــــــــــلامنا ضاعت هباءً  
تباع جماجمنا الرخاص بكل الاسواق
ولــــــــــــــــــــــــــون الدم ضيع لون ورداً  
وصـــــاح على رؤس العرب نعـــــــــــاق
وتهنا والامانـــــي قــــــــــــــــــــــد تلاشت  
بحرباً احرقتنا اي إحـــــــــــــــــــــــــــــــــراق
ظلاماً حــــــــــــــــــــــــــالكاً أضحى رفيقا 
وموتً يُمر يحصــــــــــــــد كل الاعناق