أصدرت محكمة في مدينة سينغجو التايوانية حكمها لصالح امرأة طلبت الطلاق من زوجها لأنه تجاهل رسائلها على مسنجر Line.

أوردت الخبر قناة BBC News، يوم الاثنين 17 يوليو، وجاء فيه أن الرجل تجاهل رسائل زوجته ولم يرد عليها مدة 6 أشهر، بما في ذلك رسالة أبلغته فيها دخولها المستشفى بعد تعرضها لحادث طريق.

هذا وأرسل الزوج رسالة وحيدة بعد مرور أسابيع عدة من وقوع الحادث، تضمنت، باختصار، أخبار كلبه والبريد المرسل إليه.

 كما اشتكت الزوجة عدم وجود دخل ثابت لزوجها، ومن موقف أقاربه العدائي تجاهها. إلا أن تجاهله الرسائل كان القشة التي قصمت ظهر البعير، حيث قررت طلب الطلاق.

وفي يوم جلسة المحكمة، لم يحضر الزوج، مع العلم أنه لم يرد على المذكرات التي أرسلت إليه، ما دفع القاضية إلى الموافقة على طلب الزوجة بالطلاق