أكد الشيخ أحمد تركي، الداعية الإسلامي، أنه لا يوجد أي مانع شرعي أن تطلب المرأة يد الشاب للزواج.

وقال تركي، في حواره مع "برنامج الدين"، المذاع على فضائية الحياة، أنه يجب التفرقة بين  عادات الناس وبين الضوابط الشرعية، منوها إلى أن القرآن لم يفصّل كيفية أو طريقة الزواج سواء كان زواج تعارف أو صالونات أو إذا كانت المرأة التي تطلب يد الرجل أو الرجل الذي يطلب يدها.

وتابع، "إن السيدة خديجة رفضت كبار العرب الذين تقدموا لها وبادرت هي بخطبة النبي صلى الله عليه وسلم وأرسلت إليه صديقتها ليلفت نظره إليها وكان أفضل زواج للنبي".