كشف موقع “أوديتي سنترال” حالة فريدة من نوعها في الهند حيث تبكي الطفلة ماناسي من قرية باشخورا دموعاً من القطن الأبيض الغريب.

ووفقاً للتقارير يعتقد والدا الطفلة البالغة من العمر 11 عامًا أنها ملموسة من الأشباح.

وكما هو متوقع منذ أن بدأت حالة الطفلة الغريبة في لفت الأنظار بدأ القرويون في تجنب الفتاة وعائلتها، خوفًا من الغضب الإلهي وللأسف يمنع اعتقاد الوالدين بالخرافات استشارة طبيب العيون.

ووفقاً لوالد الطفلة جندلال كيفات أفرزت البنت حوالي 35 -40 من الدموع القطنية يوميًا خلال الأسبوعين الماضيين.

وعندما أتى الطبيب المحلي لرؤية الطفلة بعد سماع قصتها من القرويين الآخرين نصح باستشارة طبيب العيون.

وأشار الموقع إلى أن صحيفة “ناي دونيا” الهندية التي نشرت حالة “ماناسي”، استشارت العديد من أطباء العيون بشأن هذا الموضوع.

وقال الدكتور “نافنيت ساكسينا”، عميد وطبيب عيون كلية الطب في “جابالبور”، إنه يمكن أن يكون مجرد رد فعل تحسسي يظهر في بعض الأحيان كإفرازات بيضاء خيطية من العين، في حين قال الدكتور “باوان سيتك” إنه من المرجح أن يكون سبب الحالة هو نقص في فيتامين (د).

وأضاف أن الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية في بعض الأحيان يعانون من إفرازات بيضاء بزوايا عيونهم، تبدو وكأنها قطن.

يذكر أن هذه التفسيرات تكهنية وغير مؤكدة، نظرًا لعدم فحص الأطباء للطفلة حتى الآن.