عثرت قوات الصاعقة أمس على مقبرة جماعية ضمت ما يقارب ثمانين جثة مجهولة الهوية، بالمنطقة الأثرية المحيطة بمنارة سيدي خريبيش شمال مدينة بنغازي.

 ونقلت وكالة الأنباء الليبية عن آمر التحريات في القوات الخاصة مرعي الحوتي قوله "إن القوات المسلحة العربية الليبية تواصلت مع جمعية الهلال الليبي فرع بنغازي لاستخراج واستلام الجثث وأخذ العينات منها".


وذكر الحوتي أن الجثث "تعود لأشخاص سقطوا خلال المواجهات المسلحة بين القوات المسلحة العربية الليبية والجماعات الإرهابية المتطرفة في بنغازي".

ودعا المسؤول العسكري الليبي أهالي المفقودين إلى الاتصال بالهلال الأحمر لمعرفة مصير ذويهم، والبحث عنهم ضمن الجثث التي عثر عليها.

يذكر أن مدينة بنغازي شهدت على مدى ثلاث سنوات اشتباكات عنيفة بين قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، ومليشيات مسلحة توصف بالمتطرفة، انتهت رسميا منذ شهرين بالإعلان عن سيطرة الجيش الكاملة على المدينة.