في أجواء بهيجة للغاية، قامت أسرتان بأمر غريب جداً، بتنظيم حفل زفافٍ متكاملٍ لطفليها الصغيرين، حيث خضعا إلى جلسة تصوير خاصة بمراسم الزفاف، لتبقى ذكرى جميلة، تربطهما إلى الأبد.

وفي التفاصيل، أقيم حفل زفاف صغير للطفلين: إيلا بوليززي (3 سنوات)، وسوليفان تيري (5 سنوات)، اللذين تجمعهما صداقة، جعلتهما لا يفترقان أبداً، ويلعبان سوياً.

وقرر والدا الطفلين أن يطوِّرا علاقة طفليهما إلى نموذج أكثر واقعية، فبعد وقت طويل من التفكير خرجا بفكرة تحويل "لعبة العريس والعروس" إلى واقعٍ معاش.

ومن استعدادات حفل الزفاف كعكةٌ مميزةٌ باللون الأزرق، وورد، ومذبح خاص بمراسم الاحتفال، وطاولة صمِّمت خصيصاً للمناسبة، إضافة إلى كثير من الأغراض التي تم التبرع بها.

والتُقطت صور مذهلة للطفلين اللطيفين إلى جانب بحيرة في فلسطين بولاية تكساس، وقالت بريانا، والدة إيلا: "هما طفلان لطيفان، وبلاشك سيكونان أصدقاء لفترة طويلة". بحسب موقع "ذا صن".

أما بالنسبة إلى الفكرة، وكيف خرجت؟ فقد أضافت بريانا: "قبل أسبوعين، ذكرت أنه يجب أن علينا أن نجعلهما يتظاهران باللعب، وأن يتزوجا، ومن هنا خرجت الفكرة".