أعلنت السعودية قائمة بـ40 اسما لقيادات وعناصر مسؤولة من جماعة "أنصار الله" وخصصت مكافآت مالية لمن يدلي بمعلومات تقود لاعتقال كل منهم، ومن بينهم عبد الملك الحوثي - 30 مليون دولار.

وقالت السعودية في بيان صدر يوم الأحد إن الأشخاص المدرجين في قائمة الـ40 مسؤولون عن "تخطيط وتنفيذ ودعم الأنشطة الإرهابية المختلفة في جماعة الحوثي"، وحددت مكافآت مالية متباينة مقابل كل واحد منهم تتراوح قيمتها بين 5 ملايين و30 مليون دولار.

وقيمت السعودية المعلومات التي تؤدي إلى اعتقال زعيم جماعة "أنصار الله" عبد الملك الحوثي بمبلغ 30 مليون دولار.

وأضافت الرياض أن هذه الخطوة تأتي "في ضوء التزامات المملكة بمكافحة الإرهاب وتجفيف مصادر تمويله ومكافحة الفكر المتطرف وأدوات نشره وترويجه.. وعطفا على ما تم رصده من تزايد الأنشطة الإرهابية لجماعة الحوثي وسعيها المستمر للإضرار بأمن المملكة وبدعم من النظام الإيراني (الراعي لجميع التنظيمات الإرهابية في المنطقة)، وما تم رصده من تعزيز تعاون تنظيم الحوثي الإرهابي مع تنظيم حزب الله الإرهابي اللبناني في إطار تبادل الخبرات وتعزيز القدرات العسكرية بين هذه التنظيمات الإرهابية، واستخدام الصواريخ الباليستية في سابقة خطيرة تتاح فيها هذه الصواريخ الخطيرة لجماعات إرهابية مارقة عن إطار الشرعية الدولية في تهديد مباشر لمدن المملكة يستهدف ترويع الآمنين والإضرار بأمن المملكة واستقرارها وطمأنينتها وسكينتها العامة"، حسب ما جاء في البيان السعودي. 

فإن  تعلن القائمة الأولى من ( 40 ) اسماً لقيادات وعناصر مسؤولة عن تخطيط وتنفيذ ودعم الأنشطة الإرهابية المختلفة..

في جماعة  الإرهابية، كما تعلن عن مكافآت مالية ( موضحة أمام اسم كل منهم ).. pic.twitter.com/7T1VHs8z55

Посмотреть изображение в Твиттере