أقدم زوج بقرية “نبروه” التابعة لمحافظة الدقهلية في مصر بحرق زوجته في مناطق حساسة بجسدها وذلك لشكه في سلوكها.

بدأت الواقعة حين تلقى مدير أمن الدقهلية اللواء إخطارًا بوصول سيدة لأحد المستشفيات بالغة من العمر 28 عامًا ومصابة بجروح وحروق متفرقة في الجسم وبمنطقة حساسة في جسدها.

وعلى إثر ذلك انتقل ضباط المباحث لسؤال السيدة والتي اتهمت زوجها البالغ من العمر 34 عامًا وصاحب سوبر ماركت بالتعدي عليها بسكين وحرقها بمكواة كهربائية ليخلف حروقًا متفرقة بجسدها وحرقًا بمكان حساس وذلك بسبب وجود خلافات بينهما.

وأمر رئيس مباحث المديرية بتشكيل فريق بحث لضبط المتهم والذي اعترف بارتكاب الواقعة مبررا ذلك بشكه في سلوكها وتم ضبط السلاح الأبيض المستخدم في الجريمة وتحرير المحضر وعرضه على النيابة لاستكمال التحقيقات.

وتأتي الواقعة استكمالاً لمسلسل الخلافات الزوجية التي تنتهي بجرائم مثيرة للجدل ينتهك فيها أحد الطرفين حقوق الآخر بطرق بشعة.