قامت امرأة هندية بقتل زوجها، لتعيش قصة حب مع عشيقها. ولا يعرف أحد بما حصل، خضع الاخير لعمليات تجميل، ليصبح شبيه زوجها، ولينتحل شخصيته.

وفي التفاصيل، دبرت الزوجة حالة الاعتداء على الزوج، باستخدام مادة كاوية أصابته بحروق في الوجه أدخل على إثرها المستشفى.

ودفع والدا الزوج القتيل تكاليف المستشفى، لكن شقيقه شك في الأمر، وأبلغ الشرطة.

وبعد التحقيقات، ألقي القبض على السيدة وعشيقها واتهما بقتل الزوج. واعترفت لاحقاً بأنها الفاعلة.

وكان الزوج ​راجيش أجاكولو​ قد دخل المستشفى ليلة 28 تشرين ثاني، وأخبرت المرأة أهل زوجها بتعرض ابنهم لهجوم بالحمض.