استقبل العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز اليوم الأربعاء في الرياض، الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وتصدرت قضية القدس أجندة اجتماع القمة بين الزعيمين، حيث أفادت وكالة "وفا" الفلسطينية الرسمية بأن عباس أطلع الملك سلمان على آخر التطورات والاتصالات التي يجريها لحماية المدينة المقدسة من المخاطر المحدقة بها، إثر قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة واشنطن إليها من تل أبيب.

 وثمن عباس الإجماع الدولي الداعم للشعب الفلسطيني وقضيته والرافض للقرار الأمريكي، مشيدا على وجه الخصوص بمواقف المملكة العربية السعودية الثابتة إزاء المسألة.

وأوضح البيان أن الاجتماع الثنائي بين الزعيمين أعقبه اجتماع آخر بحضور وفدين من الطرفين.