خرج المئات من الأطباء الخريجين الجدد في مسيرة اليوم في الجزائر، بعد شهرين من الإضراب للمطالبة بإلغاء الخدمة المدنية المفروضة عليهم للعمل في المناطق النائية بعد إكمال الدراسة.

وأظهرت صور تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي تجمعا كبيرا للأطباء في مستشفى "وهران الجامعي"، قبل أن يتحول إلى مسيرة نحو مقر الولاية في وسط المدينة.

يذكر أن "التنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين" دعت إلى تنظيم احتجاج اليوم في وهران، فيما أكد عضو التنسيقية الدكتور طه شوعال مشاركة حوالى 5000 طبيب في المسيرة.

وكان الأطباء صعدوا احتجاجهم قبل نحو أسبوع، في محاولة الخروج في مسيرة في وسط العاصمة الجزائرية لكن الشرطة منعتهم بالقوة، ما أسفر عن جرح 20 طبيبا، بحسب التنسيقية.