"أنا حامل من حفيد زوجي، عشمني بالزواج وهرب".. كلمات لسيدة في العقد الرابع من عمرها، أمام رئيس مباحث مركز شرطة أجا بمحافظة الدقهلية، لتحرر محضر حمل رقم 5 أحوال، بحملها من حفيد زوجها بعد وفاته، وتردده على مسكنها ومعاشرتها معاشرة الأزواج.
 
و  تلقى اللواء أيمن الملاح، مساعد وزير الداخلية لأمن الدقهلية، أمس الأربعاء، إخطارًا من مأمور مركز شرطة أجا، بفيد بحضور سيدة تدعى "فاطمة. ع. ر" 45 سنة، لضباط مباحث المركز تحرر محضر تتهم فيه حفيد زوجها "محمد. ج. ع" 25 سنة، بهروبه وتنصله من حملها منه، بعد أن عاشرها جنسيًا.
 
وأضافت السيدة في أقوالها بمحضر الشرطة، أن حفيد زوجها، بدأ بالتقرب منها عقب وفاة جده، وأعرب عن إعجابه بها، وشفقته عليها لترملها، وأوهمها أنه وقع في حبها، ويريد الزواج منها، وقالت: "إنه أدعى استفتاء بعض علماء الأزهر، الذين أجازوا زواجهما، وبدأ يصرح لها بحبه، وطلب منها تأجيل الزواج، لحين انتهاء الحداد عليه".
 
وقالت السيدة في بلاغها: "خلال المدة التي وعدني فيها بالزواج، قام بالتردد علي أكثر من مرة وأوهمني بالحب، واستسلمت له وعاشرني جنسيًا 5 مرات، خلال شهر واحد، وبعدها اكتشفت أني حامل منه، ولما أخبرته قال لا بأس سنتزوج قريبًا، ثم اختفى ولم أره، حاولت الاتصال به ولم يرد ووصلت شهري الثالث وهو مختفي تمامًا".
 
وكلف العميد أحمد خيري، مدير المباحث الجنائية، فريق بحث من ضباط مباحث المركز تحت إشراف العميد محمد شرباش، رئيس المباحث الجنائية، بضبط المتهم الهارب وعرضه على النيابة العامة.