تسلمت الأجهزة الأمنية الكويتية   في منفذ النويصيب النائب السابق مسلم البراك، واقتيد إلى السجن تنفيذا لحكم صادر بحقه.

وحسب صحيفة "الرأي" ألقت السلطات الأمنية الكويتية القبض على النائب السابق مسلم البراك لدى عودته إلى البلاد قادماً من المملكة العربية السعودية تنفيذاً لحكم صادر بحبسه في قضية اقتحام مجلس الأمة، الذي ضم نوابا سابقين وحاليين وعددا من الشباب الكويتيين.

وكان النائب البراك غادر الكويت إلى السعودية قبل صدور الحكم، في حين امتثل النائبان الدكتور وليد الطبطبائي والدكتور جمعان الحربش لمنطوق الحكم وسلّما نفسيهما إلى الجهات الأمنية لتنفيذه.

من جهة أخرى ووفق صحيفة "القبس" فقد تسلمت الأجهزة الأمنية في منفذ النويصيب الجمعة النائب السابق مسلم البراك، معلناً أنه: قرر تسليم نفسه للداخلية تنفيذا للحكم الصادر من الاستئناف بحبسه لمدة 9 سنوات في تهم عدة بقضية دخول المجلس.
وقال البراك في بيانه الذي بثه عبر حسابه في تويتر الجمعة: إن هذا الحكم طبق بشكل فوري وفعلي على بعض الشباب والنواب، واصفا الصراع في الكويت بأنه بين الحق والباطل، والإصلاح والفساد، والهدم والبناء، مشيرا إلى أنه في الأزمات تظهر نماذج محبة للوطن ونفخر بها.