استقبل محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أمس في أبوظبي، الآغا خان الرابع، زعيم الطائفة الإسماعيلية حول العالم .

وأفادت وكالة أنباء الإمارات بأن محمد بن زايد رحب بالآغا "وتبادل معه الأحاديث حول القضايا ذات الاهتمام المشترك وخاصة فيما يتعلق بالجوانب الإنسانية والخيرية والتنموية التي يتم تنفيذها في العديد من الدول من أجل تعزيز التنمية وتحسين الظروف الاقتصادية للشعوب المحتاجة".
 وأشار المصدر إلى أن الجانبين أكدا خلال هذا اللقاء "أهمية التنسيق والتعاون بين الهيئات الحكومية والمؤسسات الخاصة والمنظمات الدولية العاملة في الحقل الإنساني من أجل تعزيز العمل لتحسين الظروف المعيشية لمختلف الدول والشعوب المحتاجة".

بدوره، أشاد زعيم الطائفة الإسماعيلية خلال اللقاء "بتنوع الثقافات في دولة الإمارات العربية المتحدة وروح التعايش والتقارب والتسامح بين مختلف الجاليات التي تعيش على أرضها".

كما ثمن الآغا "الدور الإنساني والخيري الذي تقوم به المؤسسات الخيرية الإماراتية والبرامج الإنسانية والتنموية التي تنفذها في العديد من الدول".

وحضر اللقاء وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، ووكيل ديوان ولي عهد أبوظبي محمد مبارك المزروعي، والسفير الإماراتي لدى الولايات المتحدة الأمريكية يوسف مانع العتيبة، ومساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون التنمية الدولية سلطان الشامسي، والوفد المرافق لزعيم الطائفة الإسماعيلية.