شهدت قرية هندية حفل زفاف غريب بتزويج طفلة رضيعة عمرها ثمانية أشهر إلى جرو، لدرء الشر.

وتم تنظيم موكب زفاف للعروسين بوضعهما على عربة صغيرة تجر يدويا، وسط طقوس احتفالية ورقصات تقليدية، وفي نهاية الحفل استعاد الوالدين طفلتهما، وأطلق سراح الجرو ثانية.

كان والدا الطفلة، اللذان يعيشان في منطقة دنكانال، يخشيان أن تفقد صحتها بعد أن بدأت التسنين من القمة بدلا من الصف السفلي، الذي ينظر إليه في القرية على أنه حالة مرضية وفال سيئ.