أصيب 6 فلسطينيين بالرصاص الحي و15 آخرين بالغاز خلال مواجهات اندلعت بين سكان الجبل الشمالي بنابلس وقوات خاصة إسرائيلية، أثناء اقتحام الأخيرة للمنطقة.

وأفادت وسائل إعلام محلية أن القوات الإسرائيلية تحاصر منزلين في المنطقة، تعتقد أن أحدهما يملكه منفذ عملية أريئيل من عائلة "العاصي" والآخر لصديقه من عائلة العبوه.

وقالت مصادر في الهلال الأحمر الفلسطيني: إن "6 مواطنين أصيبوا بالرصاص الحي و15 آخرين بالغاز المسيل للدموع خلال المواجهات المندلعة في المكان".

وأشارت مصادر أمنية فلسطينية إلى أن القوات الإسرائيلية اعتقلت هاني أشرف خلفه، ونايف الطوباسي وتامر قنديل وشخص من عائله البسطامي وأياد أبو صالحه ومصعب الكوني.

 وفي تفاصيل العملية، أشارت مصادر أن الشاب الفلسطيني كان يحمل سكينين عندما انقض على المستوطن، ثم حاول الفرار حينها شاهده ضابط إسرائيلي وقام بمطاردته بسيارته وصدمه مرتين، لكنه تمكن من النهوض والفرار من المكان.