أعلن قائمقام قضاء راوه في محافظة الأنبار حسين علي، وجود أكثر من 100 منزل لا يزال مفخخا في القضاء، داعيا القوات الأمنية إلى تطهيرها لإعادة النازحين إليها.

وقال علي: "مناطق راوه والقلعة وحي السلام في قضاء راوه، لا تزال فيها منازل فخخها مسلحو داعش قبل فرارهم من المنطقة".

ودعا علي القوات الأمنية العراقية، إلى المساعدة في إعادة سكان تلك المناطق إلى منازلهم التي تركوها أو أجبروا على تركها بسبب العمليات العسكرية.

يذكر أن عناصر تنظيم "داعش" فروا من المنطقة عقب الضربات القوية التي وجهتها لهم القوات العراقية وتشكيلات من أبناء عشائر الأنبار، قبل ثلاثة أشهر.