قتل ما لا يقل عن 16 من عناصر ميليشيات موالية للحكومة على يد مسلحي حركة "طالبان" في ولاية هلمند جنوب أفغانستان، حسبما أفادت وكالة "خامة برس" الأفغانية، اليوم الأحد.

ونقلت الوكالة عن مسؤول أمني محلي طلب عدم الكشف عن هويته قوله إن الحادث وقع في وقت متأخر من يوم السبت في مديرية غريشك، حيث تسللت مجموعة من مسلحي "طالبان" إلى موقع تابع لمحمد رسولان، قائد الميليشيات الموالية للحكومة، وقتلت 16 شخصا. وأضاف أن المهاجمين فروا من المكان، آخذين معهم أسلحة وذخائر القتلى.

 وذكر المصدر نفسه أن الهجوم وقع بالقرب من فندق "بابا والي" بمديرية غريشك، دون ورود تأكيدات رسمية على الحادث من السلطات المحلية.

وتعد هلمند إحدى الولايات المضطربة في جنوب أفغانستان، حيث ينشط مسلحو "طالبان" في كثير من المديريات، وكثيرا ما يشنون عمليات واسعة النطاق.