يستعد ثاني أغنى رجل في روسيا، ميخائيل فريدمان، لاستثمار 500 مليون دولار في مصر، خلال الـ3 سنوات المقبلة في مجال النفط والغاز.

وكشفت تقارير أن شركة ميخائيل فريدمان "ديا دويتشه"، أعلنت في بيان لها، أن الشركة تخطط للاستثمار في السنوات الثلاث المقبلة، بمبلغ يقدر بـ 500 مليون دولار في مشاريع في مصر بمجالات النفط والغاز في سبعة حقول في خليج السويس.

 وقال ماريا موريوس هانسن المدير العام للشركة إن مصر أصبحت منطقة هامة في قطاع الاستكشاف والإنتاج النفطي والغاز الطبيعي، مضيفا "نحن نرى إمكانية زيادة الإنتاج في حقول النفط في خليج السويس، والتي نسعى جاهدين لتطويرها فضلا عن تطوير الحقول الثلاثة في دلتا غرب النيل".

وبفضل الاستثمارات المقبلة، سوف يتضاعف إنتاج النفط والغاز في مصر في غضون عامين، وذلك وفقا لهانسن.

ويقول المحلل فاليري نيستيروف إن مصر لديها أكبر الودائع النفطية والغاز في العالم، مضيفا أن الشركات التي تستثمر في إنتاج الغاز في توقع زيادة الطلب عليها من المستوردين في جنوب أوروبا والشرق الأوسط حيث ستصبح مصر من أهم المصدرين.