راقبت الفرق الأمنية التركية على مدار 3 أشهر بعض الملاهي والفنادق بمنطقة "أكسراي" بمدينة إسطنبول على خلفية تلقيها معلومات بشأن إجبار أجنبيات على ممارسة الدعارة غير المرخصة.

وأفادت صحيفة "زمان التركية" بإن الأجنبيات أجبرن على ذلك بعد تهديدهن بالتورط في أعمال تتعلق بتجارة البشر.

وعقب ذلك شنت فرق الأمن العام وفرق الآداب حملة أمنية وداهمت 47 موقعا تم تحديدهم مسبقا بـ"حي أكساري" بمشاركة 250 شرطيا.

وأسفرت المداهمات عن تحرير 140 سيدة من 13 ملهى و10 فنادق و24 شقة.

واعتقلت قوات الأمن التركية 40 شخصا من بينهم 3 سيدات بتهمة إجبار النساء على ممارسة الدعارة غير المرخصة تحت التهديد، كما تم تشميع 23 ملهى وفندق خلال العملية.

هذا ونُقل المعتقلون إلى مديرية الأمن العام، حيث تتواصل التحقيقات معهم.

جدير بالذكر أن "الدعارة" في تركيا مقننة بموجب قانون جنائي أعدته حكومة "حزب العدالة والتنمية" وصدق عليه البرلمان في 26 سبتمبر 2004 ودخل حيز التنفيذ في الأول من يونيو 2005.