نظم عشرات الأشخاص وقفة احتجاجية أمام مبنى القنصلية الإيرانية وسط مدينة كربلاء العراقية على اعتقال حسين نجل المرجع الديني صادق الشيرازي، في مدينة قم الإيرانية، قبل أيام.
 وطالب الحتجون السلطات العراقية بالتدخل للإفراج عن الشيرازي ومحاسبة العناصر التي أساءت للمرجعية الشيرازية.

ودعا الشيخ ناصر الأسدي في البيان الختامي، السلطات الإيرانية إلى إطلاق سراح الشيرازي ومعالجة الخلافات عبر الحوار، مشيرا إلى أن "أسلوب القسوة والقسر يؤدي إلى المزيد من تمزيق الساحة الإسلامية والشيعية وتعقيد الأزمات".