أصدر النائب العام المصري المستشار نبيل صادق، قرارًا اليوم الإثنين، بإحالة هشام عبدالباسط، محافظ المنوفية السابق، ومتهمين آخرين، إلى محكمة جنايات القاهرة، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”فضحية الرشوة”.

وجاء قرار النائب العام، في ظل “استمرار حبس المتهمين على ذمة القضية، نتيجة ارتكابهم جرائم طلب والحصول على رشوة، خاصة المحافظ كونه موظفًا عموميًا، وذلك بعد أن بلغ حجم الرشوة أكثر من 27 مليون جنيه دُفعت مقابل إسناد أعمال عدد من المشروعات التي تجريها المحافظة، وتسهيل استلام الأعمال وسرعة صرف المخصصات المالية المستحقة عنها”.

وإضافة إلى المحافظ تورط في القضية كل من أحمد سعيد مبارك، وعاصم أحمد فتحي، حيث باشرت نيابة أمن الدولة العليا التحقيقات، عقب القبض عليهم من قبل رجال الرقابة الإدارية في أوائل يناير/ كانون الثاني الماضي.