أفادت مراسلتنا بخروج 19 حافلة تقل مسلحين من فصيل ما يسمى بـ"جيش الإسلام" وذويهم من مدينة دوما في الغوطة الشرقية، قاصدة نقطة التجمع والتفتيش الأولى قبل التوجه إلى شمالي البلاد.

وأشارت إلى أنه يتم تجميع الحافلات خارج دوما عند نقطه الكشف الأولي للتفتيش والتدقيق في لوائح أسماء المسلحين.
 ونقلت مراسلتنا عن مصادر مطلعة قولها إن عملية الإجلاء ستستمر حتى صباح الغد، وإن دوما أصبحت تحت سيطرة القوات السورية.

ولفتت إلى أن الآلاف من المدنيين لازموا منازلهم وأحياء مدينة دوما، مع الاتفاق على تسوية أوضاع عدد من أبنائهم المنضمين لـ"جيش الإسلام".