أقدم صبي أحوازي الخميس، على إضرام النار في جسده احتجاجًا على تردي الأوضاع المعيشية والاقتصادية، بحسب ما ذكرت قناة “صوت الشعب” الداعمة للاحتجاجات في إيران.

وقالت القناة التي نشرت مقطع فيديو للصبي، إنه قام بإضرام النار في جسده في أحد شوارع منطقة لشكر آباد التابعة لمدينة الأحواز العربية جنوب إيران.

وذكرت مصادر مقربة من عائلة الصبي الذي يبلغ من العمر 17 عامًا ويدعى”يونس نيسي”، إن “الوضع المعيشي والاقتصادي لعائلته متردٍ جدًا بسبب فصل والده من العمل منذ أشهر”.

ولجأت امرأة في مدينة الأحواز الأربعاء الماضي، إلى إحراق نفسها، بحسب ما أعلن رضا رفيعي مدير إدارة العلاقات العامة في منظمة الطوارئ بمحافظة خوزستان.