أعلن المركز الروسي للمصالحة في سوريا اكتمال خروج جميع المسلحين من مدينة دوما في غوطة دمشق الشرقية، بعد مغادرة آخر دفعة من المسلحين وعوائلهم.

وقال رئيس المركز، اللواء يوري يفتوشينكو، في هذا الصدد: "خرج يوم أمس (الجمعة) آخر 3976 مسلحا وأفراد عائلاتهم، ممن أبدوا رغبة في مغادرة دوما.. (بذلك) انتهى خروج المسلحين من المدينة بشكل كامل".

وأضاف يفتوشينكو: "إجمالي عدد من غادر المدينة وصل إلى 21 ألفا و154 شخصا من المسلحين وأفراد عائلاتهم".

وأكد المسؤول العسكري خروج 67 ألفا و680 شخصا من المسلحين وأفراد عائلاتهم من الغوطة الشرقية، منذ بدء الهدن الإنسانية، بمشاركة حاسمة من المركز الروسي للمصالحة.

وأشار إلى أن العملية الإنسانية في الغوطة الشرقية لم تتوقف رغم الضربات الغربية التي استهدفت دمشق وضواحيها.