قالت نيكي هيلي سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة، اليوم الأحد، إن بلادها لن تسحب قواتها من سوريا إلا بعد أن تحقق أهدافها.

وأوضحت هيلي وفي حديث مع “فوكس نيوز” اليوم الأحد، أن هناك 3 أهداف للولايات المتحدة، وهي “ضمان عدم استخدام الأسلحة الكيماوية بأي شكل يمكن أن يعرض مصالح الولايات المتحدة للخطر، وهزيمة تنظيم داعش، وضمان وجود نقطة مراقبة جيدة لمتابعة ما تقوم به إيران”.

وأضافت: “نريد أن تعود القوات الأمريكية للوطن لكننا لن نسحبها إلا بعد أن نتيقن من أننا أنجزنا هذه الأمور”.