أعلن مسؤول حكومي أفغاني، اليوم الأحد، مقتل 11 عنصرًا من القوات شبه العسكرية في هجوم استهدف مركزًا أمنيًا بولاية صاري بول شمال البلاد.

ونقلت وكالة أسوشييتد برس عن المتحدث باسم حاكم الولاية، زابي أماني، قوله إن الهجوم وقع ليلة أمس السبت، وأسفر أيضًا عن إصابة عسكريين اثنين آخرين.

وأوضح أماني أن اشتباكات اندلعت أثناء الهجوم أدّت لمقتل 3 مسلحين، بينهم قيادي محلي، وإصابة 4 آخرين.

وبحسب أسوشييتد برس، فإن العناصر الـ11 المستهدفين هم أفراد في قوات “الإنتفاضة الشعبية”، وهي ميليشيات تدعمها الحكومة.

وفيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم، حمّل أماني حركة طالبان مسؤوليته.

وفي وقت سابق اليوم، قال المتحدث باسم حاكم ولاية غزني، عارف نوري، إن مسلحين هاجموا نقطتي تفتيش أمنية أسفر هجومهم عن مقتل 4 من الشرطة وإصابة 5 آخرين.