انتقم سائق مصري من خطيبته السابقة ووالدتها؛ بسبب مطالبهما التي لم تتناسب مع إمكانياته.

واستخدم السائق الشاب سلاحًا أبيض، لتنفيذ جريمته، بعد أن ذهب لمنزل خطيبته السابقة، ليطعن والدتها التي فارقت الحياة على الفور، ثم طعن خطيبته التي ترقد بالمستشفى في حالة خطيرة.

وبدأت الواقعة في محافظة دمياط، بعد ورود بلاغ رسمي إلى مركز شرطة الزرقا يفيد بمقتل السيدة “م.أ”، وإصابة ابنتها الشابة “ب.م”، لينتقل رجال الأمن والبحث الجنائي لمقر الواقعة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

وبعد المعاينة وسماع أقوال الجيران، تبين أن خطيب ابنة المتوفاة هو من قام بارتكاب الجريمة، بسبب خلافات بينهما مؤخرًا، نتج عنها رفض إتمام الزواج، وفسخ الخطوبة.

وقررت النيابة العامة إحالة جثة المجني عليها للطب الشرعي، لإعداد تقرير طبي بسبب الوفاة، وقررت ضبط وإحضار المتهم مرتكب الجريمة.