اتهمت جنايات مدينة أم درمان في السودان، عروسًا بقتل زوجها عمدًا، بعد أن سددت له طعنات بالسكين خلال فترة شهر العسل، وذلك حين تواجدهم داخل شقة.

وفي التفاصيل، فإن المتهمة ذكرت أنها طالبة تبلغ 19 عامًا، وأن أقارب زوجها المجني عليه زاروهم قبل يوم من الحادثة وقاموا بضربها، وقام المجني عليه بأخذ “حقه الشرعي” منها بالقوة، فاستغلت نومه في اليوم الثاني وسددت له عدة طعنات بسكين المطبخ.

وذكرت التحقيقات، وفق موقع “سودارس” المحلي، أن المتهمة سددت 7 طعنات في الصدر والبطن والظهر للزوج، وأقرت في اعترافها أنها وفور ارتكابها الجريمة دخلت إلى الحمام واستبدلت ملابسها وذهبت إلى أسرتها، حيث سلمها والدها للشرطة.

وقال شقيق المجني عليه، إنه كان يعرف بارتباط المجني عليه بالمتهمة بعلاقة حب مدة 3 سنوات، وليس له أي علم بوجود خلافات بينهما.