لاأظن أن المشاعر تموت ابدا 
انما تبرد وتصل درجة التجمد احيانا
عندما تضرب القلب موجة الم حادة 
نفقد عندها مؤقتا اي احساس بالحزن او الفرح 
ولكن لاتلبث ان تذوب الثلوج 
امام نبض وحرارة المشاعر الحية فينا
وعندما نبدأ بالكتابة والتعبير عما اصابنا 
فذلك هو الدليل على اننا لازلنا بكامل مشاعرنا