حقق مواطن صيني يًدعى تشى، من إحدى قرى مدينة باودينغ في مقاطعة هيبي شمال الصين، رغبته الأخيرة التي أوصى بها قبل وفاته الإثنين الماضي، إذ طلب من أقربائه دفنه في سيارة، بدلًا من التابوت التقليدي، لأنه كان عاشق للسيارات طوال حياته.

ووفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن عائلة تشى اشترت سيارة فضية من نوع “هيونداي سوناتا”، وأقامت أمس الثلاثاء جنازته، بمبلغ 1173 جنيه إسترليني، وهو يعد أقل تكلفةً من جنازات التوابيت التقليدية في الصين، التي تصل الى 9391 جنيه إسترليني.

وأظهرت لقطات مصورة، نشرتها الصحيفة البريطانية، وضع المتوفى داخل السيارة، حيث خفضت ببط، باستخدام حفارة آلية، ووضعت داخل القبر، وسط حشود من المعزين، الذين عبروا عن احترامهم لتلبية وصيته.

وانتشرت في الصين في الآونة الأخيرة ظاهرة غريبة تنطوي على تقديم بدائل عن التوابيت للمتوفَّينَ، تمثل وضعهم الاجتماعي خلال حيا