ناقشت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان هاتفيا  اتفاق إيران النووي الذي لا تزال بريطانيا تتمسك بها رغم انسحاب واشنطن منه.

وأفاد مكتب ماي، اليوم الأحد: "أكدت رئيسة الوزراء تمسك بريطانيا به (الاتفاق) كأفضل طريق لمنع إيران من امتلاك أسلحة نووية".

وتابع أن الطرفين "اتفقا على ضرورة مكافحة النشاط الإيراني المزعزع للاستقرار في المنطقة (منطقة الشرق الأوسط). وفي هذا السياق أشارت رئيسة الوزراء إلى أهمية التعاون بين البلدين لحماية السعودية من الهجمات الصاروخية الباليستية".

كما ناقش الجانبان أهمية الاستقرار في سوق النفط، التي يجب أن تتفق مع مصالح المستهلكين والمنتجين في آن واحد.