أعلن تقرير يمني، مساء الجمعة، مقتل 84 رب أسرة، في محافظة تعز، على يد مليشيات الحوثي، خلال الشهرين الماضيين.

جاء ذلك في تقرير صادر عن ائتلاف الإغاثة الإنسانية(غير حكومي مقره تعز).

وذكر تقرير الائتلاف الذي يضم عددًا من المنظمات والمبادرات الإنسانية أن “84 أسرة يمنية، فقدت عائلها، خلال شهري أبريل/ نيسان، ومايو/ أيار الماضيين، جراء مقتلهم بنيران الحرب”.

وأضاف التقرير أن” نحو 150 شخصا، كانوا يعولون أسرهم ، تعرضوا للتوقف عن أعمالهم جراء الإصابات التي تعرضوا لها خلال الشهرين الماضيين، بسبب الحرب”.

ولفت التقرير إلى أن” من إجمالي الضحايا المدنيين الذين سقطوا خلال الفترة ذاتها، تم تسجيل مقتل 14 طفل، و 9 نساء، و 53 شاباً، بالإضافة إلى إصابة 24 طفل، و 8 نساء، و 58 شابا”.

وجميع القتلى والمصابين من أنصار الحكومة، قتلوا وأُصيبوا في مواجهات أو قصف من قبل الحوثيين على أحياء سكنية.

ودعا التقرير، الجهات الحكومية والإغاثية، إلى استمرار أنشطتها والتزاماتها الإنسانية تجاه المدنيين في عموم مديريات محافظة تعز”.