قام زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون قبيل سفره إلى القمة التي ستجمعه بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب في سنغافورة، بزيارة مطعم جديد للمأكولات البحرية.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية أن كيم جونغ أون تفقد المطعم الجديد رفقة قرينته سيدة البلاد الأولى، لي سول تشجو.
 وأفادت وسائل الإعلام الكورية الشمالية بأن سيد البلاد كان راضيا عن المطعم الجديد، وأشاد بشكل خاص بديكوراته.

ولفتت وكالة الأنباء المركزية لكوريا الشمالية إلى أن المطعم جهز ببرك تحتوي على أسماك بحرية وأخرى نهرية، ومنحه زعيم كوريا الشمالية اسم "مطعم تايدونجانج بيونغ يانغ للمأكولات البحرية".

الوكالة أعلنت أن كيم أعطى تعليماته بافتتاح المطعم، ودعا إلى تنظيم عمله بحيث "لا يشعر الرواد بأي قدر من الإزعاج".