أسفر نزاعان عشائريان مسلحان اندلعا في محافظتي بابل وذي قار جنوبي العراق، عن مقتل 3 مدنيين وإصابة واعتقال آخرين، حسب مصدرين أمنيين.

وقال الملازم أول بشرطة بابل إحسان خالد، إن “نزاعًا عشائريًا حدث بسبب مشاكل اجتماعية في منطقة جبلة شمالي المحافظة، استخدمت فيه أسلحة متوسطة وخفيفة”.

وأضاف أن “شخصين قتلا وأصيب اثنان آخران، فيما اعتقلت قوات الأمن 10 مسلحين على الأقل”، مشيرًا إلى أن “تعزيزات عسكرية من الجيش وصلت المنطقة؛ لتفادي تطور الموقف”.

وفي محافظة “ذي قار”، قال النقيب محمد نايف، ضمن قيادة “عمليات الرافدين”، إن “مدنيًا قتل واعتقل اثنان آخران؛ إثر اندلاع نزاع عشائري بسبب مولد للطاقة الكهربائية في قضاء سيد دخيل جنوبي مدينة الناصرية”.

وأضاف أن “المسلحين استخدموا أسلحة مختلفة؛ مما استدعى تدخلًا عاجلًا لقوات الشرطة والجيش لاحتواء الموقف”، لافتًا إلى أن “قوات الأمن فرضت طوقًا أمنيًا حول محيط القضاء وبدأت عمليات دهم وتفتيش؛ لاعتقال المسلحين”.