هاجم أحد رجال الدين السنة البارزين في إيران، اليوم السبت، التلفزيون الرسمي في بلاده، عقب بثه برنامجًا خلال ليالي القدر في شهر رمضان تضمن توجيه “إهانات” لثاني الخلفاء الراشدين عمر بن الخطاب.

ووصف الشيخ محمد حسين كركيج، إمام جمعة مدينة آزادشهر بمحافظة غُلستان شمال شرقي البلاد، في بيان، “الذين يتطاولون على رموز أهل السنة ومقدساتهم بأنهم شياطين”.

وقال: إنّ “أولئك الذين ينتهكون الحرمات الدينية السنية هم عديمو الإيمان وشياطين”، معتبرًا أنّ ربط القضايا السياسية ببداية انطلاق الإسلام “خطأ فادح ينم عن جهل”.

واعتبر الزعيم السني أنّ “بث التلفزيون الرسمي الذي يمثل جميع أطياف الشعب الإيراني بمختلف قومياته وأديانه، برنامجًا فيه لعن وتطاول على بعض صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم يكشف عن جهل وشيطنة في عمل هذه المؤسسة الإعلامية الحكومية”.