نفى وزير الدفاع التونسي، عبد الكريم الزبيدي،  وجود أي تخطيط لانقلاب في بلاده، معتبرا أن التقارير عن ذلك "محض فزاعات وتخويفات"،

 وقال الزبيدي،  في تصريح أدلى به عقب افتتاحه معرضا لصور توثق مهام وعمليات للجيش التونسي، نظم في "مدينة الثقافة" بالعاصمة تونس، بمناسبة الذكرى الـ 62 لتأسيس الجيش: "لا يوجد انقلاب. لا ولن تكون هناك انقلابات في تونس".

وأضاف الزبيدي: "الحديث في هذه الفترة عن انقلاب، محض فزاعات وتخويفات، تخرج في كل مناسبة بهدف الاصطياد في المياه العكرة، وتشويه الأجواء الموجودة، خاصة ونحن في فترة الموسم السياحي".

وكان موقع "لو موند أفريك" الفرنسي أفاد في مقال نشره الأسبوع الماضي بتخطيط وزير الداخلية التونسي المقال، لطفي براهم، لانقلاب في تونس بالتنسيق مع الإماراتيين.

وزعم المقال، الذي وقعه رئيس تحرير الموقع الصحفي الفرنسي، نيكولا بو، أن براهم "قد أخطأ بمراهنته على أصدقائه الإماراتيين الجدد بأنه سيصبح اللاعب الأول في تونس بفضل دعمهم".

واعتبر بو في مقاله أنه "من السخف الاعتقاد بأن غرق المهاجرين قبالة سواحل جزيرة قرقنة التونسية، مؤخرا، كان وراء إقالة براهم".

من جهته، نفى سفير الإمارات لدى تونس سالم عيسى، الخميس الماضي، صحة تقارير حول التخطيط لانقلاب في تونس، قائلا إن العلاقات بين البلدين جيدة.