أكدت السلطات التايلاندية انتشال 37 جثة عقب يوم من غرق سفينة كانت تقل سياحا قبالة منتجع "بوكيت" جنوبي البلاد.

ونقلت وكالة "فرانس برس"، عن مسؤول في البحرية التايلندية قوله، إن الجثث عثر عليها طافية فوق الأمواج بسترات نجاة، على بعد بضعة كيلومترات من مكان غرق السفينة.

وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه، إن "الحصيلة بلغت 37 غريقا 18 مفقودا".

وقد واجهت السفينة عاصفة يوم الخميس مع أمواج بلغ ارتفاعها خمسة أمتار، أثناء عودتها من رحلة استمرت يوما كاملا بعد انطلاقها من بوكيت.

وفوجئت السفينة فونيكس التي كانت تنقل 105 مسافرين، غالبيتهم صينيون، بموجة يبلغ ارتفاعها خمسة أمتار بعدما تجاهلت معلومات عن إمكان هبوب عاصفة في هذا الفصل الذي يشهد رياحا موسمية وأمواجا صاخبة في بحر أندامان.

يشار إلى أن وسائل إعلام تحدثت أمس الخميس عن غرق قاربين قبالة إحدى الجزر السياحية في البلاد يحملان أكثر من 130 شخصا.