فتحت أكاديمية “أوكسفورد” للطيران، وهي أكاديمية رائدة في مجال التدريب على الطيران وتعيين الطواقم، أبوابها أمام المرأة في السعودية وتلقي طلبات التحاق من مئات النساء اللائي يأملن في بدء التدريب في سبتمبر/ أيلول في فرع جديد للأكاديمية في مدينة الدمام بالمنطقة الشرقية.

وقالت دلال يشار التي تأمل في أن تصبح قائدة طائرة مدنية: “أرى أنها فرصة رائعة خصوصًا للمرأة بأن تتوفر لها أكاديمية عريقة مثل أوكسفورد، الناس كانت تلتحق ببعثات في الخارج، وهذا شيء يكون صعبًا على المرأة أكثر من الرجل”.

 وأضافت: “جاء الانفتاح للمرأة في جميع المجالات، وأتاح لها أن تبدع في كل ما تريد، المرأة الآن مفتوح لها الباب في كل مجال، عندك الرغبة عندك القدرة”.

والأكاديمية جزء من مشروع يتكلف 300 مليون دولار ويتضمن 3 مراحل، أولها أكاديمية الطيران التي تقبل حاليًا طلبات الالتحاق.

وتشمل المرحلتان الأخريان من المشروع مدرسة لصيانة الطائرات ومركزًا دوليًا لمحاكاة الطيران في المطار.