يعاني واحد من كل 4 أشخاص من رائحة الفم الكريهة التي تسببها البكتيريا الفموية واللثة الضعيفة.

وتنشأ رائحة الفم الكريهة نتيجة انتشار البكتيريا وإطلاق مركبات sulphur. كما يمكن للأغذية وعادات الأكل أن تجعل الأمر أكثر سوءا.

وتابع طبيب الأسنان، هارولد كاتز، هذه المشكلة لإيجاد حل لها من خلال تأسيس شركة "Breath"، قبل عقدين من الزمن.

وفيما يلي أهم النصائح التي قدمها الدكتور كاتز لتجنب رائحة الفم الكريهة:

- عدم تخطي وجبة الإفطار

يمكن للّعاب إزالة مركبات كريهة الرائحة تتراكم في فمك، ولكن إذا لم تتناول وجبة الإفطار فلن يكون هناك ما يكفي من اللعاب للتخلص منها.

- تناول الشاي الأخضر

إن هذا النوع من الشاي يحتوي على عناصر مضادة للجراثيم، وهو أمر هام لأن الحموضة في الطعام والمشروبات مثل القهوة، يمكن أن تزيد من مستوى مركبات sulphur.

- لا تأكل الكثير من السكر

تتغذى البكتيريا على السكر الموجود في العديد من الأطعمة، بما في ذلك العلكة السكرية وغسول الفم.

- استخدام غسول الفم بالفلوريد

يؤدي تراكم البلاك إلى سوء رائحة النفس، لذا تأكد من تنظيف أسنانك مرتين يوميا واستخدام غسول الفم المدعم بالفلوريد الذي يبني مينا الأسنان ما يجعلها مقاومة للتآكل.

- تجنب التدخين

بصرف النظر عن مشاكل التدخين الصحية الواضحة، فإن السجائر تسبب جفاف الفم، وبالتالي سوء الرائحة.