أنجز فريق ليفربول مهمته أمام ضيفه ساوثهامبتون بفوزه عليه بثلاثية نظيفة، في اللقاء الذي جمعهما اليوم السبت، وذلك ضمن الجولة السادسة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وافتتح الريدز التسجيل مبكرا بهدف جاء بـ "نيران صديقة" سجله، المدافع الهولندي ويسلي هوديت، خطأ في مرماه، عند الدقيقة العاشرة من انطلاق صافرة بداية المباراة على ملعب "أنفيلد".


وضاعف المدافع الكاميروني جويل ماتيب النتيجة لأصحاب الأرض، بحلول الدقيقة 21، بتسديدة رأسية رائعة في المقص الأيسر، بعد تمريرة من ضربة ركنية من الجهة اليمنى.

وعزز النجم المصري محمد صلاح تقدم ليفربول بتسجيله الهدف الثالث له، في الدقيقة الأخيرة من زمن الشوط الأول، وذلك بعد كرة صاروخية سددها زميله السويسري شيردان شاكيري من ضربة حرة مباشرة في المقص الأيمن، ارتطمت كرته بأسفل العارضة ومنها على خط المرمى، قبل أن يتابعها الفرعون في الشباك، لتعود البسمة إليه من جديد. 


وواصل ليفربول بذلك سلسلة انتصاراته، ليصبح رابع فريق يحقق 6 انتصارات متتالية في بداية الدوري، بعد كل من، نيوكاسل (1994)، ومانشستر سيتي (2016)، وتشيلسي (في مناسبتين (2005 و2009).

ويغرد ليفربول بمفرده على عرش صدارة البريمير ليغ، بالعلامة الكاملة، برصيد 18 نقطة، مبتعدا بفارق ثلاث نقاط عن وصيفه تشيلسي، الذي يحل ضيفا على وست هام يونايتد، غدا الأحد.

في المقابل، تعرض ساوثهامبتون للهزيمة الثالثة، مقابل فوز وتعادلين، ويشغل المركز الرابع عشر على سلم ترتيب الدوري، برصيد 5 نقاط.