صرحت وزارة العدل أن عدد المحاميات المسجلات لديها قد ارتفع بنسبة 77% في العام الهجري المنقضي قبل أسابيع قليلة، مقارنة بالعام السابق. وأن عدد الحاصلات عن رخص لمزاولة المهنة قد وَصَلَ إلى 332 محامية، يمثلن 5.8% من بين إجمالي عدد المحامين في المملكة بشكل عام.

كشفت الوزارة أن مركز التدريب العدلي قد ساهم في ارتفاع هذه النسبة من خلال  مجموعة الدورات التي قدمها ضمن برنامج إعداد المحامين المؤهل لرخصة المحاماة، والتي ارتفع فيها عدد الحضور من المتدربات إلى ما يقارب النصف تقريبا، حيث بلغن 521 متدربة من إجمالي 1171 مستفيداً.

كان وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشيخ الدكتور وليد بن محمد الصمعاني قد وجه بتمكين المرأة من الحصول على "رخصة التوثيق" التي تمنحها صلاحية القيام ببعض مهام كتابات العدل، إذ وَصَلَ إجمالي الموثقات المعتمدات 19 موثقة.