أعلن رئيس شعبة تشكيل المعادن المصرية التابعة لاتحاد الصناعات أيمن النجولي، عن الانتهاء من الدراسة الخاصة بإنشاء "مدينة المعادن".

وأوضح المسؤول المصري أنه سيتم عرض الدراسة على وزير التجارة والصناعة المصري عمرو نصار، خلال 10 أيام تمهيدا للبدء في إنشاء وإقامة مدينة مختصة بتصنيع المعادن بمصر.

وأضاف أنها ستكون عبارة عن مدينة صناعية متكاملة لخدمة قطاع تشكيل وتشغيل المعادن (خارطة معادن- تشكيل الألمنيوم- تصنيع الهياكل المعدنية- تقطيع وتشكيل الصاج - سحب الأسلاك الحديدية ومصنوعاتها)، كما ستعتمد المدينة على كفاءة الطاقة داخل كل وحدة.

وأشار إلى أن التصور يشمل تقسيم مساحات الوحدات داخل المدينة إلى 10 آلاف متر مربع 15%، 5 آلاف متر مربع 15%، ألف متر مربع 40%، 500 متر مربع 30%.

وتشمل المدينة مركزا لوجيستيا، لخدمات التصدير، والشحن الدولي، حيث يتم النقل للموانئ بسعر التكلفة، ومركز لدراسات علوم الميتالورجي، وأبحاث المواد، وكذلك تحتوي على معمل معتمد لاختبارات الصلابة، والصلادة، والثني، والتحليل الكيميائي، والفيزيائي، بالتعاون مع مركز الفلزات.