اعتبر القانوني الدولي السعودي مراد الصبيح، أن توجيه أي تهمة للبعثة الدبلوماسية السعودية في تركيا، يعتبر انتهاكا لاتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية لعام 1961.

وأوضح الصبيح لصحيفة "عكاظ" السعودية في تعليق حول اختفاء الصحفي جمال خاشقجي أن "البعثات الدبلوماسية تتمتع بالحصانة الكاملة، ولا يجوز تفتيشها أو العبث بمحتوياتها إلا بموافقة الدولة أو رئيس البعثة".

وأضاف أن "الصحافة ووسائل الإعلام ليست مكانا لتوجيه التهم"، مشيرا إلى أن "الدبلوماسي لا توجه له التهم ولا يحاكم أو يقاضى إلا في بلده، بعد توجيه طلب رسمي من الدولة المستضيفة".

 .