اكتسب فيديو غريب شهرة واسعة على شبكات ‏التواصل الاجتماعي، يظهر فتيات في تايلاند يرقصن على موسيقى النوادي الليلية، في جنازة صديقتهن.‏

وانتشر الفيديو بداية في مجموعة محلية على فيسبوك، في أوائل أكتوبر الجاري، وحمل عنوان "فتيات يرقصن أثناء حرق صديقتهن ‏لإرسالها إلى الجنة".‏

ويظهر الفيديو أربع فتيات من تايلاند يمارسن الرقص الحديث على أنغام موسيقى تصدح من سيارة مركونة بالقرب منهن. وثبتت على ‏صندوق السيارة الخلفي معدات إضاءة (كتلك في النوادي الليلية).‏

وسجل الفيديو أكثر من 700 ألف مشاهدة ومئات التعليقات، وصف فيها رواد الإنترنت المتوفاة وصديقاتها الراقصات بـ "ذئاب البراري". ‏واعتبر أغلب المعلقين أن تصرف الفتيات أثناء جنازة صديقتهن غير لائق أبدا. ‏