أعلنت السلطات الألمانية بأن شخصين لقيا مصرعهما وأصيب اثنان آخران جراء عملية أمنية جرت اليوم في إقليم راينلند بالاتينات جنوب غربي البلاد.

وذكر المدعي العام في مدينة فرانكنتال، هربرت شتروبر، أن القتيلان هما امرأة في سن 59 عاما وولدها البالغ من العمر 25 عاما، وهو المتسبب في حادث الطعن، والمصابان من عناصر الشرطة