قتل 32 مدنيا في سوريا  بغارات شنها طيران التحالف الدولي تحت قيادة واشنطن ضد مواقع لتنظيم "داعش"، حسبما أفادت وكالة "فرانس برس"، اليوم الجمعة.

ونقلت الوكالة عن منظمة "المرصد السوري لحقوق الإنسان" غير الحكومية (مقرها بريطانيا)، أن 32 مدنيا على الأقل، من بينهم أطفال، قتلوا خلال الفترة المذكورة بغارات التحالف شرق سوريا.

وأشارت المنظمة إلى أن 18 مدنيا، بمن فيهم 7 أطفال، قتلوا منتصف ليل الخميس جراء غارات للتحالف استهدفت "جيب" تنظيم "داعش" في بلدة السوسة (بمحافظة دير الزور)، فيما قتل 14 مدنيا آخرون اليوم الجمعة، بالإضافة إلى سقوط عشرات من الجرحى.

وكانت وسائل إعلام سورية رسمية كشفت، أمس الخميس، أن عددا من القتلى والجرحى بين المدنيين سقطوا جراء ضربات جوية للتحالف الدولي ضد "داعش" على محافظة دير الزور.

وأوضحت قناة "الإخبارية" ووكالة "سانا"، نقلا عن مصادر محلية، بأن طيران التحالف استهدف "في أكثر من غارة منازل المدنيين في أحياء بلدة السوسة بريف دير الزور الشرقي"، مضيفة أن الهجوم أسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى من السكان المحليين.