أصيب عشرات المواطنين الفلسطينيين نتيجة إطلاق القوات الإسرائيلية الرصاص الحي وقنابل الغاز، خلال قمعها للمتظاهرين السلميين على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية أن إجمالي الإصابات برصاص الجيش الإسرائيلي اليوم بلغت 130، بينها حالتان خطيرتان. 

وأفادت وكالة معا، بأن القوات الإسرائيلية عمدت إلى إطلاق النار عشوائيا على المتظاهرين الذين حاولوا الاقتراب من السياج الفاصل عدة مرات، حيث نجح المتظاهرون في اجتياز السلك شمالي القطاع، وتمكن الشبان من الوصول إلى السياج الفاصل بين قطاع غزة والأراضي المحتلة، رغم إطلاق الجيش الإسرائيلي الرصاص بكثافة شمالي القطاع، كما نجح الشبان في اجتياز السلك شرقي غزة.

وأضافت الوكالة أن ثلاثة فلسطينيين أصيبوا خلال قصف إسرائيلي من طائرة استطلاع استهدف مجموعة من المواطنين شرقي خان يونس.

ووصل الآلاف من المواطنين للمشاركة في الجمعة الثلاثين من مسيرات العودة، رغم التهديدات الإسرائيلية باستخدام العنف ضد المتظاهرين.

ومن جهتها اعتبرت حركة حماس أن هذه الجماهير التي خرجت اليوم بالآلاف، أبلغ رد على التهديدات الإسرائيلية.