انفرد فريق برشلونة بصدارة الدوري الإسباني لكرة القدم، عقب فوزه على ضيفه إشبيلية (4-2) في المباراة التي جرت بينهما اليوم السبت، وذلك ضمن منافسات الجولة التاسعة من الليغا.

باغت البرازيلي فيليبي كوتينيو الفريق الأندلسي بهدف سريع سجله، في الدقيقة الثالثة من انطلاق صافرة البداية.وضاعف زميله النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي النتيجة، عند الدقيقة 12، قبل أن يغادر أرض الملعب مصابا.وعزز المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز تقدم العملاق الكتالوني بتسجيله الهدف الثالث له، في الدقيقة 63 من ضربة جزاء.وسجل لاعب خط الوسط بابلو سارابيا الهدف الأول للفريق الأندلسي، بحلول الدقيقة 79.ووسع الكرواتي إيفان راكيتيتش الفارق للبلوغرانا من جديد، بتوقيعه على الهدف الرابع ، في الدقيقة 88.وقلص المهاجم الكولومبي لويس مورييل الفارق لإشبيلية بتسجيله الهدف الثاني له عندما كان اللقاء يلفظ أنفاسه الأخيرة، في ملعب "كامب نو".

وحقق فريق برشلونة أول انتصار له بعد هزيمة وثلاثة تعادلات، ورفع رصيده إلى 18 نقطة، وانفرد بصدارة الليغا.

في المقابل، تجرع إشبيلية مرارة الهزيمة الأولى بعد أربعة انتصارات متتالية، وتوقف رصيده عند 18 نقطة، وتراجع إلى المركز الثالث، حتى الآن، على سلم ترتيب الدوري.